أنواع اللباس التقليدي النسائي في المغرب

الجلابة “الجلباب” المغربي:هي عبارة عن لباس طويل يمتد حتى كاحل القدم ويكون معه غطاء للرأس أسود اللون، كما هنالك اختلاف بين جلابة النساء المغربيات وجلابة الرجال بعملية تطريزها وألوانها وتفصيلها وأشكال التطريزات، وكانت النساء المغربيات في أغلب الأوقات لا يتأنقن كثيراً في الجلابة، ذلك لاعتبار أنهن يرتدينها فوق لباسهن للخروج وينزعنها بمجرد الوصول إلى مكان الحفل.

القفطان المغربي:

يصنع القفطان المغربي من الأثواب الرفيعة والرقيقة، فهو يمتد حتى الكاحل، كما أن شكله يكون جلابة ذات كُمين ليس لها غطاء رأس، ولا طوق مفتوح من الأمام إما على طوله أو إلى منطقة الحزام الملتف حول الخصر، ويتم تطريزه بخيوط مصنوعة من الذهب والفضة كما يتم خياطتها بخيطَين من الذهب والفضة معاً، ولا زال حتى وقتنا هذا اللباس التقليدي المغربي للحفلات لا يمثله في المكانة أي زيّ آخر.

التكشيطة المغربية:

هي ملابس مغربية تقليدية طويلة تتكون من قطعتين ترتديه المرأة المغربية، وخصوصاً في الأعراس والأفراح والحفلات وهي التي تتميز بنوع الأقمشة الفاخرة والأقمشة ذات الثمن الباهض التي تستخدم في صناعة التكشيطة المغربية، وألوانها الجريئة والمتناغمة والزاهية، إضافة إلى التطريز بشكل كثيف أحياناً حيث يتم تطريز جميع أطراف القماش، والتصميم الذي يراعي عنصر الاحتشام، من دون أن يؤثر في الجمال العام للزي، بل قد يضفي في كثير من الأحيان نوعاً من الوقار والتألق.

المضمة المغربية:

هي عبارة عن حزام من الملابس التقليدية المغربية، حيث يتم لفّه حول الخصر ويمنح القفطان المغربي شكله المميز ويزيد من جماله. حيث تضيف المضمة ميزة ينفرد بها هذا الزي المغربي، سواء قفطان أو تكشيطة فمن دون المضمة لا تكتمل أناقتهما.

غالبا ما تكون المضمة المغربية مصنوعة من أجود أنواع الحرير أو من أحد المعادن الشهيرة كالذهب أو الفضة أو نادراً من النحاس، كما أن المضمة المغربية أحياناً تكون مزينة بالأحجار الكريمة كالياقوت، الزمرد واللؤلؤ.

الملحفة المغربية:

هي عبارة عن ثوب مغربي يكون طوله أربعة أمتار وعرضه لا يتجاوز المتر الواحد والستين سنتيمتر، ترتديه المرأة الصحراوية أينما ذهبت وارتحلت.ليست كل الملاحف المغربية متماثلة، لأنها تختلف من مكان إلى آخر، ذلك أن ملحفة المرأة المغربية الصحراوية نستطيع تمييزها بين ملحفة الاحتفالات والملحفة التي تلبس بشكل يومي بالمنزل المغربي وبدون مناسبة، كما أن المرأة الصحراوية تميز بين ملحفة المرأة الشابة وملحفة المرأة كبيرة السن، في قديم الزمان كان للفتيات الصحراويات لباساً شبيهاً بالدراعة وهو يتكون من قطعتين بلونين مختلفين أزرق وأسود، مع ” ظفيرة” واحدة، وعند بلوغها سن الرشد تلبس الشابة الصحراوية الملحفة إلى حين زواجها.

الجابادور المغربي:

ويكون على شكل قميص قصير بدون غطاء رأس يلبس مع سروال طويل حتى القدميين.

الكندورة المغربية:

الكندورة لباس ذو أكمام قصيرة وتكون فضفاضة وطويلة.

الشربيل المغربي:

الشربيل: هو الحذاء التقليدي النسائي الذي يقابله البلغة الرجالية، ولكنه مختلف عنها في الألوان والتطريز، حيث أنه كثير الزخرفة وأكثر رونقاً حتى يتلاءم مع باقي الألبسة النسائية.

(Visited 22 times, 1 visits today)

المحررون

>

قد يثير اهتمامك